08 September, 2011

إنها حقاً.. حريفة



إنها حقاً.. حريفة!!..
حينما كنت أقرأها هنا أو هناك كنت أتصورها بمعنى مُغاير..
كلمة الحريفة كانت تعني لي قبلا أنها من الاحتراف..
الحرفنة..
مثلما نقول عن أحدهم أنه محترف..
حرِّيف..
بتشديد الراء..
و كسرها..
هكذا كنت اقرأها..
و أدركت مع الأيام أنها لا تعني كذلك..
إذ أن الأطعمة الحريفة لا تعكس مهارة صانعها أو حرفنته.. إن جاز التعبير..
بل هي ربما يجب ان نضيف لها نقطة!!..
لتكون الأطعمة " الحريقة!!.. "
و يتساءل القارئ بفطنة:
" هل لهذه النوعية من الأطعمة علاقة بطب الأمراض الصدرية؟!.. "
القارئ يتساءل بفطنة مدركاً انه لا بد من علاقة ما تدفعني للكتابة عنها هنا..
نعم.. توجد علاقة..
وطيدة..
مباشرة..
أتعجب حينما يأتي طفل مع أسرته و يشكو من السعال المستمر..
الطفل على مشارف العاشرة من عمره..
إنه مدرك لما يقول..
و يشكو..
أندهش حينما أنظر إليه و أدرك ما لم يقله..
و أتأمل دهشته و دهشة من معه حينما يستمع إليَّ و أنا أصِّرُ على معرفة ما كان يأكله بالأمس..
و يجيب بتلقائية:
" طاجن.. "
نعم.. طفل في العاشرة يأكل وحده طاجناً دسماً موضوعاً عليه و بغزارة و باحتراف:
شطة..
و يستطرد بفخر:
" ليست شطة عادية.. إنها شطة زيتية.."
ماذا تتوقع عزيزي القارئ من الأطعمة الحريفة أو الحريقة إلا النار الموقدة في البلعوم و المرئ جار الجهاز التنفسي و النيران في المعدة ثم الارتجاع الحمضي و السعال الجاف المستمر..
و ضيق الصدر..
لست أعلم متى بدا غزو الأطعمة الحريقة..
عفوا..
الحريفة إلى بطوننا..
إلى بطن الإنسانية..
لم أفكر في البحث عن مصدر هذه الأطعمة و نيرانها البغيضة..
و لكني أتساءل عن أهميتها المصطنعة و فوائدها الوهمية و ضرورتها الكاذبة..
الأطعمة النيرانية تُسبب في التهاب في الجهاز التنفسي و سعال جاف مستمر و انقباض شعبي لا ضرورة له..
ناهيك عن ما تفعله الأطعمة الحريقة بالجهاز الهضمي و النزيف و المنظار اللازم..
هل يمكنني أن أطلق دعوة لمقاطعة الأطعمة الحريفة..
التي تؤدي إلى الحريقة الصدرية..
و اشتعال النيران بالجهاز التنفسي..
أعترف أنها أطعمة حريفة..
نجحت باحتراف في أن يتعلق الكثيرون بها..
و من تُسبب لهم الضرر بشعلتها الملتهبة.. لا يريدون تركها..
عموماً..
فقط.. أؤكد على العلاقة بين هذه النوعية من الأطعمة و التهابات الجهاز التنفسي..
أؤكد على ضرورة عدم ترك الصغار ليعتادوا على هذه النوعية من الأطعمة حتى لا يسقطوا في براثن شباكها المحترفة في اصطياد الفرائس الجُدد من الأطفال..
أؤكد على انه من الضروري اتخاذ قرار قد يكون جريئاً للبعض و هو مقاطعة الأطعمة الحريفة..
الحريقة..
النارية..

No comments: