29 June, 2014

الخلايا الجذعية




نجاح أول عملية للعلاج بالخلايا الجذعية فى مصر بالسويس


نجحت هيئة قناة السويس اليوم السبت 28/6/2014 فى إجراء أول عملية للعلاج بالخلايا الجذعية فى مصر، ويعد هذا الأسلوب العلاجى الحديث نافذة أمل جديدة لمرضى فشل الأعضاء، خاصة القلب والكلى والكبد والأوعية الطرفية

وقام بإجراء العملية فريق طبى سويسرى مصرى مشترك، رأس الفريق الطبى السويسرى الأستاذ الدكتور علاء الدين محمد السيسى ومعه باتريك شوبر رئيس معمل معالجة الخلايا الجذعية ومساعدته كاترينا كلاينبلويسم وضم الفريق المصرى من مستشفى هيئة قناة السويس كلا من منال الدكتور صفوت أبو النور الرفاعى رئيس أقسام القلب والقسطرة والدكتور حازم خميس استشارى القلب، بدأت إجراءات العملية بقيام الدكتور علاء السيسى بسحب عينة من النخاع العظمى للمريض ثم قام الفريق المعاون بمعالجة العينات التى تم سحبها لاستخلاص الخلايا الجذعية منها وقد استغرقت هذه العملية ما يقرب من ساعتين كاملتين

وبعد ذلك قام الفريق المصرى بحقن الخلايا الجذعية، لمريض يعانى من فشل فى عضلة القلب، وذلك بواسطة القسطرة الشريانية للشرايين التاجية 

وبعد انتهاء معالجة العينات المستخلصة من الحالة الثانية قام الدكتور علاء السيسى بحقن الخلايا الجذعية فى الفقرات القطنية والعضلات الموازية للظهر

وفى تعليقه على نجاح عمليات العلاج بالخلايا الجذعية صرح الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس بأنه بعد هذا النجاح الكبير فإن قناة السويس سيكون لها دور كبير بإذن الله فى دعم المسيرة الطبية فى منطقة القناة وسيناء بما سيعود بالخير على شعب مصر العظيم وأن الخدمة الطبية فى قناة السويس ليست مقصورة على العاملين بالهيئة فحسب بل هى موجهة لجميع المصريين، وأضاف الفريق مميش أن الهدف من وراء الاتفاق مع الفريق الطبى السويسرى هو توفير هذه الخدمة الطبية المتقدمة فى مصر بما يؤدى إلى توفير نفقات السفر للخارج وتكاليف الإقامة والعلاج الباهظة فى المستشفيات بالخارج

كما أعرب الفريق الطبى المشترك عن سعادته البالغة لإجراء هذه العمليات المتطورة فى مصر وهى طفرة كبيرة فى الأسلوب الطبى لعلاج الحالات الحرجة التى لا ينفع معها التدخل الجراحى أو العلاجى العادى 

وأكد الدكتور صفوت الرفاعى أن الدعم غير المحدود من الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس هو أحد الأسباب الرئيسية لإتمام هذا الإنجاز الطبى المتميز، وأضاف أن الاتفاق مع الجانب السويسرى سيتضمن كذلك تدريب أربعة من الأطباء الشبان من هيئة قناة السويس لنقل الخبرة إلى جيل الشباب
http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=1750461#.U6--yvldWbB

26 June, 2014

خفض الوزن



دراسة: خفض الوزن يجلب لك نوما أفضل ويحسن الحالة المزاجية



كشفت دراسة طبية عن أن التخلص من الوزن الزائد لا يضمن لك صحة أفضل فقط بل يعمل على تحسين الحالة المزاجية والبدنية معا مع شعورك بالتيقظ والنشاط والحيوية
كان الباحثون قد عرضوا نتائج أبحاثهم أمام "الجمعية الدولية لأمراض الغدد الصماء" و"جمعية الغدد الصماء" فى مدينة شيكاجو التى أجروها على نحو 390 سيدة ورجلا فى إطار برامج تهدف لمساعدتهم على إنقاص الوزن من خلال اتباع نظام غذائى وممارسة التمارين الرياضية
وأشارت المتابعة إلى أن الذين نجحوا فى فقدان نحو 5% من أوانهم نعموا بتحسن الحالة المزاجية لهم، فضلا عن حدوث تحسن ملموس فى عادات النوم بينهم
http://almogaz.com/news/science-technology/2014/06/25/1539793

شهادة تقدير

http://www.albawabhnews.com/655805

الصحة العالمية تمنح شهادة تقدير للبرنامج المصرى لروماتيزم القلب باستراليا


 منحت منظمة الصحة العالمية  البرنامج المصري لروماتيزم القلب شهادة تقدير.. وذلك تقديراً للإنجازات التي تمت من خلال تطبيق هذا البرنامج بعدة محافظات تمهيداً لتعميمه على كافة محافظات الجمهورية
كما تمت الاستعانة بالتجربة المصرية للقضاء على روماتيزم القلب في إعداد الدليل العالمي لبرنامج روماتيزم القلب، وقام المجلس العالمي للقلب بالتوصية بتطبيق التجربة المصرية بدول العالم المختلفة التي تعاني من هذا المرض
جاء ذلك خلال افتتاح مؤتمر القلب العالمي الذي عقد مؤخراً في ميلبورن بـ "أستراليا" والذي حضره الدكتور علاء الغمراوي مدير البرنامج ممثلاً لوزارة الصحة المصرية، تحت رعاية الدكتور عادل عدوي وزير الصحة
ولفت مدير البرنامج أنه كان قد تم تنفيذ 90 قافلة طبية في أنحاء مصر للاكتشاف المبكر لروماتيزم القلب وآخرها كانت بمنطقة حلايب وشلاتين، كما تم إنشاء قاعدة بيانات إلكترونية لمرضى روماتيزم القلب
جدير بالذكر بأن برنامج روماتيزم القلب هو برنامج وقائي لمكافحة الحمى الروماتيزمية يقوم على تسجيل الحالات إلكترونياً من أجل المتابعة الدقيقة والعلاج المستمر بناء على معايير منظمة الصحة العالمية، ويهدف إلى تصميم خريطة للحمى الروماتيزمية في مصر للاستفادة منها في منع إنتشار المرض والسيطرة عليه، وتحسين المؤشرات القومية للإعاقة والوفيات بسبب الحمى الروماتيزمية بما يتناسب والمؤشرات العالمية، وإنشاء قاعدة بيانات أساسية عن المرض، وتحديد الفئات المعرضةللإصابة و تصميم نظام جيد للمتابعة والوقاية