25 December, 2014

القاتل المنسي


القاتل المنسي
قال الدكتور أحمد البليدي، أستاذ طب الأطفال بجامعة القاهرة، إن مرض الالتهاب الرئوي يتسبب في وفاة 14% من الأطفال تحت سن 5 أعوام أغلبهم في الدول النامية، نظرًا لتدني الخدمات الصحية وسبل التغذية وانتشار التلوث الهوائي وهي الأولى بالتطعيم للحد من الوفيات.
مؤكدًا توفير التطعيم الوحيد للوقاية من 13 فصيلة من بكتريا الرئوية للأطفال وكبار السن يمنح مرة واحدة بالعمر.
وأفاد بأن هذا المرض خطير وقاتل إلا أن له سبل وقاية منه من خلال التطعيمات و إتباع القواعد الوقائية، مشيرًا إلى أنه لا يوجد ثمن لوفاة طفل وإنما القواعد العامة للوقاية تشمل التغذية السليمة و محاربة التلوث الهوائي، كما أن الالتهاب الرئوي يتكون من عدة ميكروبات من أخطرها إتش أي بي والمكور الرئوي ويعتبران أساسيين في تسبب الالتهاب الرئوي.
وقال إن هذا المرض ليس ضمن التطعيمات الإجبارية وعلى الدولة توفير اعتمادات مالية من جانب الدولة ووزارة الصحة لضمه التطعيمات الإجبارية للحد من وفيات الأطفال والكبار، موضحًا أنه إلى أن يتم ذلك علينا إنقاذ الأطفال ووقايتهم من الإصابة بهذا المرض، كما أن فاكسيرا تعد أرخص مكان يتوفر فيه تطعيمات الالتهاب الرئوي حيث إن التطعيمات غالية الثمن نسبيًا.
وأشار الدكتور مصطفى محمدي، مدير مركز التطعيمات بالشركة المصرية للمستحضرات الحيوية واللقاحات "فاكسيرا"، إلى أن منظمة الصحة العالمية أكدت أن الالتهاب الرئوي أهمّ أسباب وفاة الأطفال في جميع أنحاء العالم، حيث يتسبب في وفاة نحو 1.1 مليون طفل كل عام أكثر من الوفيات التي تتسبب فيها أمراض الإيدز والملاريا والحصبة مجتمعة.
وأضاف أن الالتهاب الرئوي هو قاتل الأطفال المنسي حيث يمكن أن يحدث الالتهاب الرئوي بسبب فيروسات أو جراثيم أو فطريات أو بكتريا تسبب التهاب الأذن الوسطى وتسمم الدم والحمى الشوكية أو الالتهاب السحائي، مؤكدًا أن للالتهاب الرئوي 90 سلالة أو أكثر، منهم 19 سلالة يتسببون في الالتهاب المنتشر في مصر ولذا سعت فاكسيرا لتوفير اللقاحات لمراكز التطعيمات التابعة لها على مدار الأسبوع.
وتابع: إن لقاح المكورات الرئوية متوفرة للأطفال من عمر 6 أسابيع إلى 5 سنوات إلى جانب كبار السن.
وفي سياق متصل، لفت الدكتور ياسر مصطفى، أستاذ الأمراض الصدرية بجامعة عين شمس، إلى أن الالتهاب الرئوي لدى كبار السن مثل الأطفال وهو الأكثر شيوعًا، ولابد من الاهتمام بالمرض في سن 50 عامًا تكون مضاعفاته أخطر وأكثر نظرًا لأنه رقم 3 بين الأمراض الذي يدخل بسببه المريض للمستشفى بعد الولادة وأمراض القلب.
وأكد أن نسب الإصابة به بين كبار السن تتراوح من 15 إلى 20% وترتفع الوفيات به بنسبة 25%  بما يعادل 4 وفيات من كل 10 أشخاص، إلى جانب أنه المرض السادس من حيث تسبب الوفاة والخطورة حيث إن الإصابة به تمثل عبء كبير على المريض قد تصل إلى حد الوفاة نظرًا لارتفاع التكلفة المادية للعلاج من المرض بما ينعكس على اقتصاد الدولة ومواردها المالية.
http://www.masralarabia.com/%D8%AA%D9%82%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B1-%D9%88%D8%AA%D8%AD%D9%82%D9%8A%D9%82%D8%A7%D8%AA/408933-%D9%8A%D8%AA%D8%B3%D8%A8%D8%A8-%D9%81%D9%8A-14-%D9%85%D9%86-%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B7%D9%81%D8%A7%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%87%D8%A7%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A6%D9%88%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%AA%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%B3%D9%8A

No comments: