15 April, 2015

مجاملات ربيعية



مجاملات ربيعية
حسناً..
من الناحية العلمية لستُ اعلم ماذا حدث للربيع..
أو ماذا يحدث..
المفترض أن الربيع قد يكون مترباً و ينذر بقدوم الصيف الحار..
هل تحول الربيع الى كيان يميل لأسلوب المجاملة؟!..
أم ربما تطورت العلاقة بين الشتاء و بين الربيع مما جعل للشتاء حنيناً خاص في قلب الربيع!..
يوجد تطور يحدث للربيع.. المهم أن نتفاعل مع ما يحدث..
المجاملات الربيعية للشتاء تؤدي لمشاحنات في الأسرة الواحدة..
المجاملات الربيعية تنهك المناعة التي تعاني من التردد في قرار ارتداء الملابس التي تناسب الأجواء الباردة..
التردد و ربما الخجل..
القرار بسيط..
ارتدِ الملابس المناسبة للمناخ..
لا تتردد في أن تحمل على ذراعك شيئا يلائم المناخ البارد..
حينما يكون المناخ حاراً.. ارتدِ الملابس الصيفية و ذراعك يتأبط الواقي الملائم للمناخ البارد..
حينما تبدأ مجاملة الربيع للشتاء.. ارتدِ ما على ذراعك..
أنت تفهمني أيها القارئ الفطن..
افعل ما هو مناسب..
حتى تنتهي مجاملات الربيع للشتاء..
لا تخجل و لا تتردد من أن تفعل ما هو منطقي..
صحيح انك تشترك في ثمن المجاملات الربيعية..
اجعل الثمن بسيطا بخسا.. و لا تجعل الأمور تتطور إلى نزلات برد بسبب انك تركت ذراعك دون أن يتأبط ملابس تلائم المناخ البارد..
كن مستعداً.. حذراً.. يقظاً.. إنها صحتك..
شجع من تهتم لأمرهم بإتباع المنطق ببساطة دون فذلكة..
شجعهم على اتخاذ الاحتياط البديهي..
و كل ربيع و انت بصحة طيبة..
سواء كان الربيع التقليدي..
أو الربيع المجامل!..

No comments: