24 November, 2015

الموسيقى تخفف الألم



كشفت دراسة جديدة أن الاستماع إلى الموسيقى قبل وأثناء وبعد العملية الجراحية يساعد على التخفيف من الألم والقلق.
ووجد الخبراء أن المرضى الذين استمعوا إلى أغانيهم المفضلة قبل وأثناء وبعد الجراحة انخفض لديهم ضغط الدم ومعدل ضربات القلب انخفاضا إيجابيا بخلاف أولئك الذين لم يستمعوا للأغاني.
وقال الباحثون إن للموسيقى أهمية كبيرة عندما يستمع المرضى إلى الأغاني المفضلة لديهم، طبقاً لما ورد بموقع “روسيا اليوم”.
وأشارت الدكتورة ديانا فيتر، من جامعة زوريخ، إلى أن الدراسة شملت بيانات عن تأثير الموسيقى على نتائج جراحة 47 مريضا، ووجد الباحثون أن الاستماع إلى الموسيقى خفض من الألم بنسبة 31%، وخفض بنسبة 29% من احتمالات استخدام مسكنات الألم و34% من من القلق.
بالإضافة إلى ذلك كانت الموسيقى مرتبطة بخفض ضغط الدم بنسبة 40% وخفض معدل ضربات القلب بنسبة 27%.
وليس الفرق كبيرا بين نتائج أن يختار المرضى نوعية الموسيقى والإيقاعات المفضلة لديهم بأنفسهم أو أن يستمعوا إلى الأغاني والموسيقى بصفة عامة، حيث لا يتجاوز هذا الفرق نسبة 6%.
يذكر أن دراسة سابقة بينت أن استخدام الموسيقى في الجراحة قد يكون عامل تشتيت لانتباه الأطباء، فيما أكدت الدراسة الجديدة أن الموسيقى أثناء الجراحة لا تؤثر على التواصل في ما بين أفراد الفريق الطبي.
http://www.elhadas.com/beauty/219342.html

17 November, 2015

Logo

07 November, 2015

facebook

05 November, 2015

احصاءات الجلطة الرئوية



قال الدكتور عادل الإتربي، أستاذ أمراض القلب بطب عين شمس، رئيس الجمعية المصرية لأمراض القلب، إن جلطات الساقين، ينتج عنها الإصابة بجلطات الرئة، والتى تعتبر من أهم أسباب الوفيات في العالم، حيث تصيب هذه الجلطات أكثر من 10 ملايين مريض سنويا وتسجل 600 ألف وفاة بمعدل 1600 وفاة يوميا نتيجة جلطات الرئة.

وأضاف «الإتربي» خلال مؤتمر صحفي للجمعية العالمية للتجلط، الخميس، إن الدراسات والأبحاث تتجه إلى طرق الوقاية، من الجلطات، وفى نفس الوقت الطرق الحديثة للعلاج، سواء في نوعية العلاج، أو مدته، وقد لوحظ أن 60% من جلطات الرئة، تحدث داخل المستشفات وتعد عمليات العظام، ومن أهم السباب حدوث جلطات الرئة يليها كبار السن والعمليات الكبرى والتى تستدعى عدم حركة المريض لأكثر من 3 أيام«.

ومن جانبها أكدت الدكتورة نيفين قاسم، أستاذ التحاليل الطبية، وأمراض الدم ورئيس الجمعية المصرية للنزف والتجلط، خلال مؤتمر صحفي نظمته، الخميس، بمناسبة اليوم العالمي لتجلط الدم، الذي يصادف يوم 13 أكتوبر، أن منظمة الصحة العالمية منذ عام 2014 قررت ان تقوم بتوعية عالمية لمكافحة جلطات الدم لان هناك 1 من 4 أشخاص يتوفون بسبب جلطات الدم، وان 60 % من جلطات الدم تحدث في المستشفيات.

وأشارت إلى أن اليوم العالمي للجلطة في 2015 يعنى بتوعية الناس العامة والأطباء بضرورة تقييم جميع المرضى، داخل المستشفيات، وإعطاء المرضى ذوي الخطورة العالية أدوية مضادة للتجلط، وكذلك توعية المرضى بأعراض الجلطة، موضحة أنه تم إجراء بحث في 9 دول منها أمريكا وهولندا وإنجلترا واليابان وماليزيا واتضح ان 18 % فقط منهم يعلمون فقط ما هي أعراض الجلطة، وأسبابها بالرغم من ان هناك أمراض أخرى مثل أمراض السرطان والسكر والقلب يعلمون أعراضها بنسبة تصل إلى 90%.
http://www.almasryalyoum.com/news/details/839180